الجزائر الرابعة في نسبة نمو إيرادات صادرات النفط

سجلت إيرادات صادرات الجزائر, من النفط نموا بنسبة 76.8% خلال 2021، لتبلغ 23.316 مليار دولار, حسب تحاليل منصة الطاقة وفق بيانات منظمة أوبك.

وبلغت قيمة صادرات أعضاء أوبك من النفط نحو 560.63 مليار دولار في العام الماضي، مقابل 317.35 مليار دولار في 2020، بحسب النشرة الإحصائية السنوية الصادرة عن منظمة الدول المصدرة للنفط, إذ شهدت إيرادات دول أوبك من صادرات النفط قفزة قوية بنحو 77% في 2021، مدعومةً بتعافي الطلب على الخام وارتفاع الأسعار.

و، تلقّت الإيرادات النفطية لدول أوبك ضربة قوية, في عام الوباء 2020,  إذ تراجعت بنحو 43.5% على أساس سنوي، بعدما بلغت 561.851 مليار دولار في عام 2019.

وزبدأت إيرادات صادرات النفط للدول الأعضاء في أوبك في التعافي في 2021، مع ارتفاع الطلب على الخام، وحافظت السعودية على حصتها الأكبر في عائدات المنظمة بنسبة 36%، في حين كانت ليبيا أكبر الرابحين من حيث النسبة المئوية, وفق  بيانات أوبك.

أكبر 5 دول زيادة في الإيرادات

سجلت إيرادات ليبيا من صادرات النفط  أرتفاعا تجاوز  380%، لتصل إلى 27.48 مليار دولار في 2021، مقارنة مع 5.74 مليار دولار في سنة 2020. مسجلة بذلك أعلى مستوى في آخر 5 سنوات، مع الوضع في الحسبان تغيّرات أسعار الخام.

وجاء ذلك مع ارتفاع إنتاج النفط الليبي بنحو 210% من 389 ألف برميل يوميًا في 2020، إلى 1.207 مليون برميل يوميًا العام الماضي ، وسط هدوء الاضطرابات السياسية في البلاد، قبل أن تعود الاضطرابات في العام الجاري، وتؤثّر سلبًا في الإمدادات.

وكانت إيران صاحبة ثاني أكبر زيادة مئوية لإيرادات صادرات النفط لدى دول أوبك في 2021، بنسبة 220% على أساس سنوي، لتصل إلى 25.313 مليار دولار، مستفيدةً من عودة المحادثات مع الولايات المتحدة بشأن إحياء الاتفاق النووي 2015، ومن ثم رفع العقوبات على الخام الإيراني، لكن المفاوضات لا تزال متعثرة حتى الآن.

كما ارتفعت قيمة صادرات العراق من النفط بنحو 81%، لتسجّل 79.78 مليار دولار في 2021، لتحتلّ البلاد المرتبة الثالثة من حيث النسبة المئوية ضمن إجمالي إيرادات أوبك، وفق حسابات وحدة أبحاث الطاقة.

وفي المركز الرابع، جاءت الجزائر مع زيادة بنسبة 76.8% في إيرادات صادرات النفط خلال 2021، لتبلغ 23.316 مليار دولار.

كما ارتفعت عائدات صادرات النفط لدولة الإمارات بنسبة 74.3% على أساس سنوي، لتصل إلى 54.59 مليار دولار، لتكون في المرتبة الخامسة بين الدول الأعضاء داخل أوبك.

وبصفة عامة، لم تشهد أيّ دولة في أوبك انخفاضًا في إيرادات صادراتها النفطية العام الماضي (2021)، في حين كانت عائدات غينيا الاستوائية هي الأقلّ زيادة بنحو 34%، لتصل إلى 2.36 مليار دولار.

استمرت السعودية في صدارة أكبر دول أوبك من حيث قيمة إيرادات صادرات النفط، بعد أن بلغت 202.16 مليار دولار، ارتفاعًا بنسبة 69.5% من 119.35 مليار دولار في عام 2020، بحسب النشرة الإحصائية السنوية، التي اطّلعت عليها وحدة أبحاث الطاقة.

وجاء العراق في المرتبة الثانية بإيرادات 79.78 مليار دولار، ثم الكويت، التي زادت عائداتها بأكثر من 60% على أساس سنوي، لتبلغ 56.54 مليار دولار في 2021.

واحتلّت الإمارات المركز الرابع من حيث حصتها في عائدات صادرات النفط لدى دول أوبك بنحو 54.59 مليار دولار خلال 2021، تليها نيجيريا، التي ارتفعت إيراداتها بنحو 49% على أساس سنوي، لتصل إلى 41.37 مليار دولار.

وبصفة عامة، ارتفعت صادرات دول أوبك من النفط الخام والمشتقات النفطية بنسبة 2.2%، لتصل إلى 23.69 مليون برميل يوميًا في 2021، لتمثّل 33.6% من الإجمالي العالمي.

وجاء ذلك مع زيادة إنتاج دول أوبك من النفط الخام بنحو 2.7% على أساس سنوي، ليسجّل 26.363 مليون برميل يوميًا.