شركة إيني تستحوذ على مشاربع شركة بريتيش بتروليوم في الجزائر

عززت شركة ايني الإيطالية تواجدها في الجزائر، بعد استحوادها على اصول شركة برتيش بتروليوم في مشروعين غازيين بالجنوب.

ويتم تشغيل موقعي الإنتاج يالاشتراك مع سوناطراك و أكوينور النرويجية, وهما امتيازين لإنتاج الغاز (بحصة تشغيلية تبلغ 45.89٪ و 33٪ على التوالي ، 15٪).

 وقد بلغ إنتاج الغاز والسائل المصاحب لهما حوالي 11 مليار متر مكعب من الغاز و 12 مليون برميل من المكثفات وغاز البترول المسال.

وقالت شركة ايني في يبان لها ، إن المشروعين، المتواجدين بعين صالح وعين أميناس, و أن هذا الاستحواذ لهما قيمة إستراتيجية قوية ويساهمان بشكل أكبر في تلبية احتياجات الغاز الأوروبية، فضلاً عن تعزيز وجود “ايني” في الجزائر.

وتابع البيان أن الصفقة ستسمح للشركة بتوسيع محفظة أصولها في الجزائر، بالإضافة إلى العقود الجديدة التي تم توقيعها مؤخرًا، وستركز الشركة على زيادة إنتاج الغاز.

وأضاف البيان أن الاستحواذ يتماشى مع استراتيجة ايني الجديدة والتي تهدف إلى مواجهة تحديات سوق الطاقة الحالي وتزويد عملائها بطاقة مستدامة وآمنة، في الوقت نفسه. تخضع المعاملة لموافقة الجهات المختصة.

وكان جويدو بروسكو رئيس العمليات في شركة “إيني” الإيطالية، قد قال أمس الثلاثاء إن إمدادات الغاز الجزائري للشركة ستتضاعف إلى 18 مليار متر مكعب سنويا بحلول 2024.

وكشف بروسكو أن الشركة سوف تستقبل 4 مليارات متر مكعب من الغاز الإضافي من شمال أوروبا هذا العام، معلنا أنه سيتم الانتهاء من خط أنابيب “إيست ميد” بالكامل بحلول عام 2025.

و”إيست ميد” هو خط أنابيب تحت سطح البحر مصمم لتزويد أوروبا بالغاز من شرق البحر المتوسط عبر إسرائيل واليونان وقبرص، ويتكلف 6 مليارات يورو (5.97 مليار دولار)، ويجري التخطيط له منذ عدة سنوات.