توفيق حكّار: “تأمين المنشآت الصناعية الطاقوية تتصدّر أولويات سوناطراك”

نايلة فرح

شدّد الرئيس المدير العام لمجمّع سوناطراك توفيق حكّار على أهمية تحديث منظومة الحماية والتأمين للمنشآت الطاقوية في الجزائر، مضيفا “هذا التحديث يندرج ضمن صلب إهتمامات سوناطراك”.

ونظمت سوناطراك الأحد بمقر مديريتها العامة بالتعاون مع وزارة الدفاع الوطني، يوما دراسيا حول تأمين المنشآت الصناعية الطاقوية في الجزائر بحضور وزير الطاقة والمناجم محمد عرقاب، وممثلي وزارة الدفاع الوطني وكذا ممثلي الشركاء والأطراف المعنية في مجال سلامة منشآت المحروقات.

وتناول هذا اليوم الدراسي التحديات الراهنة التي تواجهها الشركات النفطية لحماية منشآتها الصناعية الطاقوية في ظل التهديدات الأمنية الجديدة وفي سياق التوترات الجيوسياسية الحالية التي تفرض تكييف وسائل الردع والوقاية والتدخل والتصدي لهذه التهديدات.

وفي مداخلة للرئيس المدير العام توفيق حكار شدد على أهمية تحديث منظومة الحماية والتأمين للمنشآت الطاقوية التي تعد من الاهتمامات الرئيسية للمجمّع ومسؤولية جد حساسة، معتبرا أن الموضوع يؤثر مباشرة على أمن واستقرار النشاط الاجتماعي والاقتصادي والبيئي وكذا على تنفيذ الالتزامات التعاقدية الدولية.

وتبنت سوناطراك استراتيجية حماية اعتمدتها السلطات العليا في البلاد لحماية المنشآت الحيوية للطاقة، سواء من الناحية العملياتية ومن حيث تحديث وعصرنة الأنظمة التكنولوجية لمنظومات المراقبة عن بعد.

هذا وتفرض الرهانات المستقبلية الجديدة بناء استراتيجيات وآليات عمل تتواءم مع تطور التهديدات الأمنية لحماية فعّالة لأدوات الإنتاج وتقييما جديدا لإجراءات الحماية المعتمدة.