تضمن توريد 2 مليون طن.. الجزائر ضمن أكبر 5 صفقات غاز مسال عالمية في شهر جويلية

نايلة فرح

سجلت الجزائر, مرة أخرى حضورها، وبصمتها ضمن أكبر خمس صفقات عالمية للغاز المسال، في شهر جويلية المنصرم.

وجاء هذا الحضور، بعد توقيع شركة سوناطراك,  يوم 9  جويلية,  صفقة مع شركة توتال إنيرجي واحدة من أكبر 5 صفقات غاز مسال عالمية, وتنص الصفقة عل توريد شركة سوناطراك, للغاز المسال, بكميات إجمالية تبلغ نحو 2 مليون طن، حتى نهاية العام المقبل 2024, حسب بيات لشركة سوناطراك.

وتضمنت الصفقة أيضا عقدين آخرين في مجال المحروقات، بالإضافة إلى مذكرة تفاهم في مجال الانتقال الطاقوي والطاقات المتجددة، وهي الصفقة التي تستهدف ضمان أمن الطاقة في قارة أوروبا من خلال تأمين الغاز المسال الجزائري ومصادر الطاقة المتجددة.

يتعلق عقدا المحروقات بالحقول التي تستغل بالشراكة بكل من 2 TFT و TFT جنوب، مما سيسمح للشريكين المتعاقدين سوناطراك وتوتال انرجيز بالاستفادة من الأحكام المنصوص عليها في القانون الجديد 19-13 المؤرخ 11 ديسمبر 2019، وللتذكير، ينص عقد 2TFT على استثمارات تبلغ قيمتها حوالي 332 مليون دولار أمريكي، مما يسمح باسترجاع 43 مليار متر مكعب من الغاز و 4.3 مليون طن من المكثفات و 5.7 مليون طن من غاز البترول المسال.

كما تقدر الاستثمارات للعقد الثاني TFT جنوب بمبلغ 407 مليون دولار أمريكي، مما يتيح استرجاع 11.5 مليار متر مكعب من الغاز و 1.3 مليون طن من المكثفات و 1.6 مليون طن من غاز البترول المسال.

بالتالي، فإن الإنتاج المشترك للرقعتين 2TFT و TFT جنوب سيتجاوز 100 ألف برميل مكافئ نفط في اليوم بحلول عام 2026 مقابل الإنتاج الحالي البالغ حوالي 60 ألف برميل مكافئ نقط في اليوم. وتتعلق الاتفاقيات الموقعة في مجال الغاز الطبيعي المسال بتمديد الالتزامات التعاقدية بين سوناطراك وتوتال انرجيز لبيع وشراء الغاز الطبيعي المسال.

للتذكير, كان لشركة سوناطراك، صفقتين إثنتين، ضمن أكبر خمس صفقات في قطاع المحروقات في المنطقة العربية، شهر جوان المنصرم مع كل من مجمع “برتامينا-ريبسول” ومجمع تجمع “بيتروفاك-أش كيو سي”.

و تعزز هذه الصفقات الدور المهم الذي تلعبه سوناطراك في السوق الدولية و المكانة التي تحتلها, في سوق النفط العالمي, كممون موثوق و ذي مصداقية, في ظل أزمة الطاقة تضرب العالم, منذ أكثر من سنة.