أمين عام أوابك: “الجزائر أكبر مصدر للغاز المسال في أفريقيا بفضل أدائها في 2023”

يونس بن عمار

أكد أمين عام أوابك المهندس جمال عيسى اللوغاني، أن الجزائر نجحت في تحقيق أداء متميز خلال عام 2023 ما جعلها تتربع على قمة أكبر مصدر للغاز المسال في أفريقيا،

و أوضح المهندس جمال عيسى اللوغاني, أنها تلعب دورا كبيرا في سوق الغاز، باعتبارها أحد الموردين الموثوقين على مستوى العالم.

وقال اللوغاني، إن الجزائر تمتلك مكانة متميزة في صناعة النفط والغاز على المستويين الإقليمي والعالمي، ونجحت خلال العام الماضي 2023, في تحقيق أداء متميز ما جعلها تتربع على قمة أكبر مصدر للغاز المسال في أفريقيا.

واضاف أمين عام أوابك إن نمو صادرات الغاز المسال يعكس نجاح الجزائر في زيادة إنتاج الغاز والتصدير وتسويقه في الأسواق العالمية خاصة الأوروبية منها.

اداء الجزائر كان متميز في 2023

وفي ذات السياق ، قال أمين عام أوابك إن أداء قطاع الغاز المسال في الجزائر خلال 2023 كان متميزًا، إذ ارتفع معدل الصادرات بنسبة تصل إلى 26% مقارنة بالعام السابق 2022، وهي الأعلى على مستوى الدول العربية خلال العام الماضي، ليقفز إجمالي الصادرات إلى قرابة 13 مليون طن.

يذكر أنه كشف تقرير أوابك، صدر مؤخرا تحت عنوان “تطورات الغاز الطبيعي المسال والهيدروجين خلال الربع الرابع من 2023 وحالة الصناعة في 2023” -والذي أعده الخبير المهندس وائل حامد عبدالمعطي-.

شجنة غاز مسال جزائرية

تسجيل صادرات الغاز المسال الجزائري في 2023 نحو 12.9 مليون طن، عند أعلى معدل للصادرات منذ عام 2010، أي منذ 13 عامًا، مقابل 10.2 مليون طن عام 2022.

أوضح أمين أوابك أن الصادرات الجزائرية كانت عند أعلى معدل منذ 2010،

وهو ما يعكس نجاح الجزائر في رفع صادراتها من الغاز وتسويقه في الأسواق العالمية، خاصة الأوروبية منها.

وأشار إلى أن الجزائر استطاعت أن تحل في المرتبة الأولى في أفريقيا كأكبر مصدر للغاز الطييعي المسال لأول مرة منذ عام 2010، إذ كانت نيجيريا محتفظة بهذه المكانة لأكبر من عقد من الزمان.

الجزائر من الدول العريقة ذات الموثوقية في سوق الغاز

شدد أمين أوابك على أن الجزائر من الدول العريقة ذات الموثوقية في سوق الغاز الطبيعي، بل إن التجارة الدولية للغاز المسال انطلقت من الجزائر منذ ما يقارب 60 عاما عندما صدرت محطة الإسالة في أرزيو أول ناقلة محملة بالغاز المسال من الجزائر إلى بريطانيا،

وأضاف أمين عام أوابك المهندس جمال عيسى اللوغاني، “تتملك الجزائر حاليًا بنية تحتية راسخة تخدم السوق المحلية، علاوة على منظومة تصدير تضم محطات إسالة الغاز بقدرات تصل إلى 25 مليون طن سنويًا، وخطوط أنابيب تربطها بالسوق الأروبية خاصة إيطاليا وإسبانيا، بطاقة نقل إجمالية تصل إلى 45 مليار متر مكعب سنويًا”.

وأشار إلى أن اكتشافات الغاز والمشروعات التي ينفذها الجزائر لها أكبر الأثر في دعم مستويات الإنتاج وتلبية الطلب المحلي والتصدير إلى الأسواق الدولية خاصة أوروبا التي تربطها بالجزائر علاقات إستراتيجية راسخة تمتد لعقود.

الجزائر تستحوذ على السوق الأوروبية بنحو 19%

وأوضح أن الجزائر باتت اليوم أحد أبرز موردي الغاز إلى الأسواق الأوروبية بموثوقية عالية، إذ تحل في المرتبة الثانية كأكبر مصدر للغاز عبر خطوط الأنابيب بعد النرويج متخطية روسيا التي كانت تحتل هذه المكانة لسنوات،

ورابع أكبر مصدر للغاز المسال إلى أوروبا. وقال إن الجزائر تزود السوق الأوروبية بنحو 19% من إجمالي احتياجاته من الغاز سواء عبر خطوط الأنابيب أو عبر ناقلات الغاز المسال حسب تقديرات أوابك.

و استدل أمين عام أوابك على أهمية الجزائر في سوق الغاز من خلال حرصت العديد من الدول الأوروبية مثل تركيا وإيطاليا على تجديد تعاقداتها وأبرام تعاقدات جديدة، يسمح لها زيادة وارداتها من الغاز خلال السنوات المقبلة.

تركيا في قائمة الدول المستوردة للغاز المسال الجزائري في 2023

وتصدّرت تركيا قائمة الدول المستوردة للغاز المسال من الجزائر في 2023، إذ استوردت نحو 4.3 مليون طن، بما يزيد على الالتزامات التعاقدية بين الجانبين التي تبلغ 3.2 مليون طن سنويًا، وفق ما ذكره تقرير أوابك.

وضمت قائمة كبار العملاء فرنسا التي حلّت في المرتبة الثانية بإجمالي 3.2 مليون طن، وإيطاليا في المرتبة الثالثة بإجمالي 1.8 مليون طن، وإسبانيا في المرتبة الرابعة بإجمالي 1.4 مليون طن، والصين في المرتبة الخامسة بإجمالي 0.4 مليونًا

وشدد أمين عام أوابك على أن ضخ الاستثمار في قطاع الغاز يعد الضمانة الأساسية للحفاظ على على الأسعار خلال السنوات المقبلة ودعم أمن الطاقة العالمي، في ظل توقعات نمو الطلب في المستقبل.